0021655423074

 

زيارة الأمين العام السيد البشير الرويسي إلى السفارة الجزائرية بتونس بمناسبة عيد الثورة الجزائرية

 

 

زيارة وفد المكتب السياسي لحزب الوحدة لسفارة فلسطين

تضامننا و مساندة لانتفاضة الحجر و السكين عقد المكتب السياسي لحزب الوحدة لقاء مع سعادة سفير فلسطين الجديد بتونس السيد هايل الفهوم أو أبو عادل كما يصر على مناداته و خلال اللقاء الذي دام حوالي الساعتين تطرق سيادة السفير إلى العديد من المواضيع مبينا مدى المشتركات الجامعة بين تونس و فلسطين موضحا انه كما كانت فلسطين محط أنظار العالم فترة من الزمن اليوم تونس هي محط أنظار العالم و يجب استغلال هذا الاهتمام العالمي على نحو أنجع ... كذلك أشار أن الحديث عن المشكلة الفلسطينية بهذا التعبير السلبي يزيد في عزلة القضية الفلسطينية موضحا إن العدو الصهيوني هو المشكل و أن فلسطين هي الحل للفلسطينيين و لكل العالم العربي ... و تطرق الحديث إلى ضرورة خلق سبل جديدة للعمل لصالح القضية الفلسطينية و أن السبل الكلاسيكية كالمسيرات و البيانات و سواها أصبحت قليلة الـتأثير لدى الشعوب و حتى على المستوى الدولي و انه من الواجب استنباط طرق و أساليب ذات جدوى أكبر و تأثير أعمق مشيرا إلى عدة تجارب خاضها عبر مسيرته الطويلة صلب منظمة التحرير الفلسطينية ... اللقاء كان مثمرا و تتوج بجملة من أفكار مشاريع للعمل المشترك لصالح تونس و فلسطين لمزيد تسليط الضوء على حقيقة القضية الفليسطينية و فضح جرائم الاحتلال اللقاء ميزه اللطف الشديد لسعادة السفير و سعة اطلاعه و ثقافته الموسوعية السيد هايل الفهوم السفير الفلسطيني بتونس متيم بتراب الناصرة و بكل فلسطين و ينظر بإكبار شديد للتجربة التونسية و يراهن على نجاحها و يرى أن في نجاحها الخير الكبير لفلسطين و لكل العالم العربي و قال إن انتفاضة الشعب الفلسطيني بالضفة الغربية هي تأكيد من هذا الشباب على أن حب فلسطين و مقاومة الاحتلال هي موروث جيني و أن هذا الجيل هو أكثر تمسكا بأرضه عكس ما يعتقد الاحتلال و قال اليوم التحدي الأكبر أمامنا هو وحدة الصف الفلسطيني لأن الاحتلال الإسرائيلي هو المستفيد الوحيد و يسعي بكل جهده لتعميق الشرخ بين أبناء الشعب الفلسطيني .. . ختم سعادة السفير اللقاء بقوله : هنا بيتكم و لستم في حاجة إلى موعد سابق لدخول بيتكم "وشكر حزب الوحدة على موقفه المساند و المتضامن مع الشعب الفلسطيني المظلوم ./. حزب الوحدة المكتب الاعلامي الاثنين 09 نوفمبر 2015

 

مكالمة هاتفية بين قيادتي حزب الوحدة و حركة الجهاد الإسلامي

في اتصال هاتفي جري يوم الإثنين أول أيام العيد المبارك بين قيادة حزب الوحدة و الأخ المقاوم المناضل " أبو عماد الرفاعي " ممثل حركة الجهاد الاسلامي في لبنان هنئ من خلاله الحزب ممثل الحركة بعيد الفطر المبارك معربا فيه عن تضامنه مع الشعب الفلسطيني و مساندته التامة للمقاومة الاسلامية في قطاع غزة بكل فصائلها حيث اكد الحزب على أن صمود المقاومة أمام هذا الأعتداء الصهيوني الغاشم في ظل الصمت العربي المخزي انما هو مدعاة للفخر و الإعتزاز وهو بشارة النصر بإذن الله تعالى. و أكد الاخ المناضل المقاوم " أبو عماد الرفاعي " أنه يطمئن شعوب الأمة الإسلامية أن المقاومة صامدة و أنها جاهزة و تتوعد العدو الصهيوني بمزيد من المفاجأت النوعية و أنها حسمت خيارها و على الكيان الصهيوني إما وقف العدوان و رفع الحصار عن شعبنا و إلا فإن كل فلسطين المحتلة تحت مرمى صواريخ المقاومة

 

تقديم رسالة إلى رئيس مجلس النواب إعتراضا على تعيين وزراء مطبعين مع الكيان الصهيوني

قام حزب الوحدة ممثلا في الاخوة أعضاء المكتب السياسي الاخ بلحسن اليحياوي و الاخ احمد قفراش و مجموعة من الأحزاب السياسية و جمعيات المجتمع المدني و شخصيات وطنية يوم الأربعاء 2015/02/04 على الساعة العاشرة صباحا بتقديم رسالة الى السيد رئيس مجلس نواب الشعب التي تدعوا لأعفاء من المناصب و المسؤولية الوزراء المطبعين المقترحة أسماؤهم في حكومة السيد الحبيب الصيد رئيس الحكومة المكلف و كذلك سن قانون يجرم التطبيع مع الكيان الصيوني استنادا الى ما جاء في توطئة الدستور كما نتوجه بالتحية لكل السادة النواب الذين تبنوا المطلب و تمسكوا به و تعهدوا بالدفاع عليه في قبة البرلمان

 

 

يوم القدس العالمي

نظم حزب الوحدة مع عدد من الفاعليات السياسية في تونس احتفالا بيوم القدس العالمي تحت عنوان يوم المغرب العربي للوحدة و المقاومة و اذ يؤكد حزب الوحدة أن البوصلة الحقيقية هي فلسطين و أن العدو الحقيقي للامة الاسلاميةهو الكيان الصهيوني الذي يسعي ليلا نهارا لتقسيم الامة و تفتيتها عبر الفكر التكفيري الهدام الوجه الآخر للصهيونية

 

لقاء مع الإعلامي المقاوم ناصر قنديل بمناسبة يوم الأسير الفلسطيني

نظم مكتب المرأة والأسرة لحزب الوحده لقاءا عبرالسكايب مع الاعلامي المقاوم ناصر قنديل و ذلك بمناسبة يوم الأسير الفلسطيني واحياءا لذكرى مجازر قانا هو لقاء أردنا تمرير رسالة من خلاله بأن العدو الحقيقي هو العدو الصهيوني وأنه يجب ألا ننسى جرائمه اللاانسانية تجاه شعوبنا وأمتنا الاسلامية ولعل ما يتعرض اليه الأسرى اليوم في السجون الصهيونية هو خير تذكرة لمن نسي أوتناسى لا سيما و أن كل الانسانية اليوم تشهد ما يعانيه الأسرى ولعل معاناة الأسير سامر العيساوي اختزلت في ثناياها كل المعاناة التي وان كانت مريرة الا أنها مثلت طبيعة الصراع الصهيوني الفلسطيني فلا معنى لحرية الفرد فيما الوطن أسير...... _عبر السيد ناصر قنديل عن ابتهاجه الكبير لدعوتنا له ولاهتمامنا بالقضية الفلسطينية و رأى أنه من الجيد و المميز أننا عندما فكرنا في السياسة فكرنا في فلسطين التي هي معبار العروبة و الاسلام و أن قيمة ما نفعله يتعدى الحدود الانسانية في معالجة قضايا الأسرى الفلسطنيين الذين لم يروا للحرية الفردية مكان فيما الوطن أسير . _ أكد السيد ناصر قنديل بأن الأوطان العربية شهدت هبات و انتفاضات شعبية سرعان ما ركبت عليها المؤامرات. _كما أكد أيضا أنه من يصالح العدو الصهيوني ليس منا و أن من نختلف معه من أجل فلسطين تسقط أخوتنا معه ولو كان من صلب و رحم واحد. _أكد أيضا أنه من يريد فلسطين تهون عليه التضحيات و لا تهمه السلطة و أن من تهمه السلطة بلا كرامة و عزة فهو مستعد لأن يكون ذليلا أمام الصهيوأمريكي. _أكد أيضا أنه أن تمتلك شجاعة القول لن نتخلى عن فلسطين في أول فرصة للاحتفال هو دليل أنكم تمتلكون الشجاعة للدفاع عن فلسطين _كما أننا تطرقنا الى المسألة السورية حيث أكد بأن سقوط الفتنة المذهبية أسقطت الحرب على سوريا و بأننا امام نصر قريب. _كما أكد أنه ان صمدت سوريا فان فلسطين ستتنفس هواءا نقيا قريبا

 

 مشاركة حزب الوحدة في الندوة السياسية حول المؤامرة على سوريا بحضور الكاتب و الإعلامي ناصر قنديل

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

عنوان المكتب

6 نهج جبيل

عمارة النخيل 1 - المنزه 1

تونس

الجمهورية التونسية

اتصل بنا على 

الهاتف : 074 423 55 00216

البريد الإلكتروني : contact@alwehda.net

الفاكس : 195 230 71 00216

مكتب العلاقات العامة و الإتصال 

من الإثنين إلى السبت

08.00 - 20.00