0021655423074

حزب الوحدة ينظم ندوة : استراتيجية تفكيك خارطة الارهاب العائد و افشال مخططات اعادة توظيفه

نظم اليوم السبت 14 جانفي 2017 باحدى نزل مدينة المهدية ندوة تحت عنوان " استراتيجية تفكيك خارطة الارهاب العائد و افشال مخططات اعادة توظيفه "
حاضر في الندوة الدكتور الطاهر بن سالمة في مقاربة ثقافية
الأستاذ معز الشبيلي في مقاربة قانونية و قضائية 
الدكتور صلاح الداودي مقاربة استراتيجية 
مداخلة شعرية للشاعر الغربي المسلمي 
 في الجزء الثاني من الندوة تم تقديم القائمات الرسمية لكل من المكتب المحلي للحزب بمعتمديةالشابة و المكتب المحلى بمعتمدية جبنيانة

قال عضو اللجنة المركزية لحزب الوحدة أحمد قفراش، أن "عودة العلاقات السياسية بين تونس وسوريا والتنسيق الأمني معها يعد مفتاح التعامل الناجح مع عودة الإرهابيين".

وأوضح قفراش، في تصريح إعلامي، أن "دعم القوات الأمنية والعسكرية التونسية وتعزيز حماية الحدود خاصة مع ليبيا من أوكد الأمور التي يفترض القيام بها في أقرب الأوقات لسد منافذ تسلل الإرهابيين منها".  

وبين في إطار ندوة نظمها الحزب تحت عنوان "استراتيجية تفكيك خارطة توزيع الإرهاب العائد وافشال مخططات توظيفه من جديد"، أنه من الضروري تطوير قانون الإرهاب ومنظومة القضاء.

من جهته شدد منسق "شبكة باب المغاربة للدراسات الاستراتيجية"، صلاح الداودي، أن النقاش في موضوع عودة الإرهابيين التونسيين من بؤر التوتر طرح في نقطتين هما الجنسية وقانون الإرهاب.

وأوضح الداودي، في ما يتعلق بالنقطة الأولى، أن العديد من الدول المتضررة من الإرهاب كالأردن عدلت في قوانين الجنسية هو ما يمكن أن تعتمده تونس في انتظار التوصل إلى حلول سياسية نهائية في ملف سوريا.

ودعا المتحدث إلى ملائمة قانون الإرهاب مع ما جاء في قانون روما الأساسي المرتبط بجرائم العدوان الإرهابي وجرائم الحرب والجرائم ضد الحياة وما تضمنته قوانين الإرهاب في الدول الكبرى وخاصة القانون الروسي.

 

وأضاف أن هذه الملائمة "يجب أن تطال مستويات تحميل المسؤوليات في الإرهاب لتشمل الممول والمسفر والمسلح لهذه الجماعات التي امتهنت القتل وأدمنت محاربة الحياة

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

عنوان المكتب

6 نهج جبيل

عمارة النخيل 1 - المنزه 1

تونس

الجمهورية التونسية

اتصل بنا على 

الهاتف : 074 423 55 00216

البريد الإلكتروني : contact@alwehda.net

الفاكس : 195 230 71 00216

مكتب العلاقات العامة و الإتصال 

من الإثنين إلى السبت

08.00 - 20.00